مايكروسوفت تُنافس جوجل، بمُساعدة من سيانوجين



يُعتبر “سيانوجين” -نظام التشغيل المُتفرّع عن أندرويد– النظام الأكثر استخدامًا في هواتف أندرويد، بعد نسخة أندرويد الرسمية مُباشرةً، وهو موجود على ملايين الهواتف والحواسب اللوحية بنظام أندرويد، مما دعى سيانوجين للتحوّل إلى شركة قائمة بحد ذاتها لديها طموحات كبيرة.
طموحات سيانوجين لاقت صدىً واسعًا لدى الشركة العملاقة مايكروسوفت، حيث كانت الشركتان قد أعلنتا عن اتفاقية تعاون مُشترك قبل عدّة أشهر، تتضمن توفير بعض تطبيقات مايكروسوفت بشكل مُثبّت مُسبقًا في الهواتف العاملة بنظام سيانوجين.
لكن يبدو أن الاتفاق هو أكثر من تثبيت تطبيقات، إذ بات من الواضح بأن مايكروسوفت وسيانوجين تعتزمان الاستغناء عن خدمات جوجل بشكل كامل او شبه كامل من أندرويد، واستبدالها بخدمات مايكروسوفت، ومنها خدمة المُساعد الصوتي Cortana، حيث صرّح المُدير التنفيذي لسيانوجين Kit McMaster في لقاء مع موقع IBTimes بأن شركته تعمل مع مايكروسوفت لدمج نظام Cortana في سيانوجين بشكل عميق على مُستوى نظام التشغيل نفسه. وأوضح أنه ورغم توفّر Cortana حاليًا كتطبيق يُمكن تثبيته على أندرويد، فإن دمج الخدمة في نظام التشغيل “يصنع فرقًا حقيقيًا” للاستفادة من كامل المزايا التي تُقدمها.
ما يُمكن أن نستنتجه من كلام McMaster هو أن Cortana قد تستبدل Google Now كُليًا، وذلك على هواتف أندرويد العاملة بسيانوجين. وما زال من غير الواضح الآن فيما إذا كانت الهواتف القادمة التي تُمكّن هذا النوع من الدمج، ستكون مُرخّصةً من جوجل وتمتلك خدماتها، أم أن جوجل ستغيب عنها كُليًا وسنرى هواتف تجمع ما بين عالمي أندرويد ومايكروسوفت في مزيج غريب؟
Previous
Next Post »