إعلانات ساخرة من مشكلة انحناء هاتف “آيفون 6 بلس”


رغم أن آبل حاولت التقليل من شأن مشكلة انحناء هاتف iPhone 6 Plus، بقولها بأن عدد الحالات المُسجلة لانحناء الهاتف هي أقل من 10 حالات، إلا أن هذا لم يمنع بأن آبل تعرضت بحسب تقارير إلى خسائر فادحة بلغت 23 مليار بعد تراجع قياسي في سعر أسهمها كردة فعل على فضيحة الانحناء التي حصلت على الوسم الخاص بها BendGate#، وكردة فعل أيضا على مشاكل كبيرة جاء بها تحديث iOS 8.1 رغم أن الشركة تداركته بسرعة.
مشكلة الانحناء والذي يظهر في الهاتف لدى وضعه في الجيب لفترة طويلة أصبحت قصة خصبة كي تستخدمها الشركات في إعلانات ساخرة، مستفيدةً من الضجة الإعلامية الضخمة التي حظيت بها. ولا تقتصر هذه السخرية على شركات الهواتف بل امتدت إلى شركات الطعام والمشروبات. وهنا نقدم لكم قائمة بهذه الإعلانات الطريفة التي تمكّنا من جمعها:
موقع The Next Web قام بإعداد هذه الصورة التي تبدو وكأنها صفحة من موقع آبل، تقول بأن الانحناء هو ميزة (ثورية) في الهاتف تتيح للمستخدمين استمتاعًا أكبر بمشاهدة الشاشة عبر ثني الهاتف.

أما HTC فقد غرّدت بأن هاتفها M8 مُصمم كي يصمد أمام معظم البيئات الصعبة … كجيبك على سبيل المثال!

سامسونج قالت بأن هاتفها الأخير Note Edge مُنحني، وليس مقوّس!

إل جي لديها هاتف مُصمم بشكل مُنحني أساسًا هو G Flex، وغرّدت: هاتفنا لا ينحني، بل هو مرن ..
ويوجد هدفٌ من هذا

أما نوكيا فقد غردت من حسابها الألماني على تويتر صورة لأحد هواتفها القديمة وكتبت: “لا ينحني ولا حتى ينكسر”

من شركات الهواتف إلى شركات الغذائيات، حيث كتبت شركة “برينغلز” الشهيرة: “ما الضير من بعض الانحناء؟”

كيت كات قالت: “نحن لا ننحني، بل ننكسر!”

شركة الجعة الشهيرة “هاينيكين” كتبت: “لا داعٍ للقلق … هذا يحدث لنا في جميع الأوقات”! في إشارة إلى غطاء الزجاجة!

حتى شركة ألمازا اللبنانية لم تفوّت الفرصة وكتبت: “طاعجين من الـ 1933″. كلمة “طاعجين” تعني “مُنحنين” في لهجات بلاد الشام.

وهذه سخرية على صورة آبل الترويجية لهواتفها الجديدة، وتُظهر تغيّر شكل الهاتف بعد أسبوع من الاستخدام:

ونختم بهذه الصورة التي لم تُصممها سامسونج نفسها بل أحد استديوهات التصميم، لكنها مُعبرة، حيث نرى هاتف آيفون 6 بلس مُنحنيًا أمام جالاكسي نوت:

ما رأيك بهذه الحملة الضخمة الساخرة من آبل؟ دعنا نعرف ضمن التعليقات.
Previous
Next Post »