رقاقة تأخذ صورا داخلية ثلاثية الأبعاد من داخل القلب





يعد مرض القلب السبب الرئيسي للوفاة عند الرجال والنساء في الولايات المتحدة ، وفقا لـUnited States Centers for Disease Control and Prevention ” CDC ” مركز التحكم بالأمراض ، فإن انسداد الشرايين بسبب أمراض القلب التاجية يقتل سنويا أكثر من 385 ألف شخص .
لقد طور باحثون من معهد جورجيا للتكنولوجيا جهاز صغير يأملون ان يستطيع تخفيض نسبة هذه الإحصائية .
هذه الأداة عبارة عن رقاقة سيليكون بسماكة 1.4 ميلليمتر ، تقوم بأخذ صور داخلية ثلاثية الأبعاد من داخل القلب والشرايين التاجية والأوعية الدموية المحيطية .
باستخدام التصوير الحجمي ، يمكن لها أن تكون مساعدا للأطباء خلال إجراء عملية جراحية لـ القلب والسماح لهم بتنشيط الشرايين لدى بعض المرضى دون الحاجة حتى لإجراء عملية جراحية .
تعد الرقاقة عبارة عن أداة تعتمد على القثطرة مع تكنولوجيا CMOS ، جهاز استشعار بكسل فعال من الشائع تواجده في الهواتف المحمولة والكاميرات وكاميرات الويب .
يقوم باستخدام محولات الموجات فوق الصوتية بمعالجة إشارات وذلك بشكل مباشر على الجهاز ، مما يسمح للبيانات من أكثر من 100 عنصر على الجهاز من ان يتم نقلها باستخدام 13 كبل صغير ، هذا يتيح للرقاقة بالسفر عير الأوعية الدموية بشطل سهل والتقاط الصور ثلاثية الأبعاد على طول الطريق .
في الوقت الراهن هناك أجهزة لديها القدرة على التقاط صور من داخل القلب والشرايين ولكنها فقط عبارة عن صور مقطعية ، والتي لا تعطي للأطباء أفضل تصور عن المنطقة التي يعملون عليها .
أشار F. Levent Degertekin من الطاقم المتخصص بالجهاز الهضمي في بيان له أن هذا الجهاز قد يمكن الأطباء من رؤية كل شي أمامهم داخل الأوعية الدموية خلال الفحص والجراحة وأضاف ان هذا الجهاز سيعطي أخصائي القلب ما يشبه مصباح بحيث يمكنهم رؤية الخثرات أمامهم في الشرايين المغطاة ، وهذا يقلل من نسبة إجراء الجراحة لسبر هذه الأوعية.
يعتزم الباحثون على البدء بتطبيق التجارب على الحيوان قريبا على أمل الحصول على الموافقة من منظمة FDA .
Previous
Next Post »